المرحلة الحادية عشرة من منافسات الدوري الممتاز النواعير يسعى لإيقاف الشرطة والطليعة للتغلب على الوثبة

جدول الدوري السوري الممتاز 938ccجدول الدوري السوري الممتاز 938cc

يعود الضجيج الجميل لمدرجاتنا وتعود حناجر جماهيرنا الكروية لتصدح بتشجيع فرقها التي ستتنافس فيما بينها بطموحات مختلفة إن كان على مراكز المقدمة والصدارة أو الهروب من المراكز المتأخرة والدخول بالمناطق الدافئة , حيث تعود مدرجات ملعب حماة البلدي لضجيج جماهير نادي النواعير الذي يستضيف الشرطة , المباراة هامة للفريقين وبالأخص فريق النواعير التي ستكون فرصة كبيرة لعودة الفرح لمدرجاته بقيادة مدربه القديم الجديد فراس معسعس وهو قادر على ذلك بهمة رجاله الذين سيبذلون كل شيء في سبيل الفوز , بينما الشرطة لن يضيع فرصة العودة للانتصارات والمنافسة , لذلك المباراة ستكون ممتعة وهامة للفريقين وستبقى الاحتمالات متاحة للفريقين بعد هذا التوقف , بينما الطليعة سيكون أمام فريق صعب مدجج بالنجوم في ملعب حمص أمام جماهير الوثبة الكبيرة العاشقة , الطليعة سيسعى للتغلب على الوثبة و لن يترك أي فرصة لذلك وإفراح جماهيره، لكن هذا لن يكون سهلاً أمام فريق يطمح بإحراز اللقب ويلعب بين جماهيره , لكن كل شيء وارد وممكن للطليعة قلب التوقعات والعودة بنقاط المباراة , بينما سيكون المتصدر تشرين أمام فريق عنيد وصعب يطمح للهروب إلى المناطق الدافئة ولن يكون بمقدور تشرين التساهل أمام الفتوة صاحب التاريخ الناصع والخبرة الكبيرة التي يمتلكها لاعبوه , لذلك المباراة ستكون صعبة المتصدر لن يكون بمقدوره إهدار أية نقطة والفتوة بوضع صعب يريد الفوز والابتعاد عن فرق المؤخرة، لذلك ستكون المباراة لاهبة من الفريقين ونتوقعها أقرب للمتصدر , أما لقاء القمة سيكون بين حامل اللقب فريق الجيش وفريق الاتحاد الطامح بإعادة الألقاب لخزائنه , المباراة لا تقبل القسمة على اثنين الجيش يلعب في ملعبه وبين جماهيره بعيداً عن ضغط جماهير الاتحاد الكبيرة، لذلك سيسعى لكسب النقاط الثلاث ومتابعة نتائجه الجيدة بعد أن تعثر ببداية المنافسة , والاتحاد لن يقبل بأية نتيجة بديلاً للفوز للاستمرار بالمتابعة نحو مراكز المقدمة , المباراة بين الجيش صاحب 19 نقطة والاتحاد صاحب 18 نقطة ستكون مفتوحة الاحتمالات ويصعب التكهن بها، وبكل تأكيد الفائز الأكبر الجمهور الرياضي , أما لقاء الوحدة والنسر الحمصي الكرامة سيعود بنا للذكريات الجميلة بين الفريقين أيام متعة الكرة والمنافسة , سيعود بنا لذكريات لا تنسى وربما يتكرر المشهد غداً في ظل تحليق النسر الحمصي بنتائجه مؤخراً، وذلك ما يؤرق الوحدة الذي يمني النفس بصيداً سهلاً للنسر الحمصي الذي سيحاول متابعة التحليق , وبهذه المعطيات الفائز الأكبر جمهورنا الرياضي العاشق للمستديرة , فيما سيكون لقاء الديربي الساحلي بين الساحل والحوت الحطيني , الساحل سيحاول اصطياد الحوت المغترب عن مياهه وجماهيره لكن ذلك ليس سهلاً على من تعلم السباحة بكافة المناطق من خلال نجومه المتألقين ومدربهم الواثق , بينما لقاء قمة القاع ستكون لاهبة بدمشق عندما تجمع الجزيرة صاحب المركز الأخير الجزيرة وضيفه صاحب المركز ما قبل الأخير جبلة ,من المتوقع أن المباراة ستحمل بطياتها الحماس والاندفاع لأن الفريقين سيحاولان استثمار الفرصة وكسب النقاط الثلاث، وربما الخاسر سيقع بمطبات كثيرة يصعب الخروج منها , بهذه المعطيات سنكون امام مجريات كثيرة تبشر بانطلاقة لاهبة للفرق بعد فترة التوقف .