رياضة الآباء والأجداد بنادي باسل الأسد للفروسية جهود فنية و كلفة مادية و متابعة شعبية

90245274 525445788165939 2542795431516045312 n 9ebe2
 نادي الفروسية الرياضي بتشكيل ادارته الجديدة يطمح لتلبية كافة متطلبات عشاق هذه الرياضة الشيقة بهدف استمرار الألق لرياضة الإباء والأجداد وزيادة عدد المربين وممارسي اللعبة من مختلف الفئات العمرية لا سيما بأن رواد هذه الرياضة كثيرين بمحافظتنا ويأمل القائمون على هذه الرياضة بنادي باسل الأسد للفروسية بتفعيل موضوع الاستثمارات في النادي بهدف إيجاد موارد ذاتية تساعد على تطوير اللعبة وذلك من خلال الاستفادة من المساحة الكبيرة لمنشأة الفروسية حيث ستكون اولى خطوات الإدارة نحو ذلك من خلال البحث عن موارد الاستثمار بما يحقق الفائدة المرجوة وهي دعم خزينة النادي بشكل يؤدي الى الارتقاء بواقع هذه الرياضة ، ولن تكون سباقات القفز على الحواجز في منشأة باسل الاسد للفروسية بعيدة عن عمل أهل البيت نظرا لما تتمتع به من متابعة جماهيرية كبيرة لأنها الأساس في هذه الرياضة العريقة وهذه السباقات تلقى اهتماما وحضورا جماهيريا كبيرا رغم صعوبة تحقيق هذا الامر بسبب عدم وجود خيول ومتسابقين مختصين بالقفز إلا أن ذلك لا يبدو مستحيلا في حال وجود إرادة قوية للتنفيذ وخاصة بان محافظة حماة تشتهر بكثرة خيولها وبعدد المربين الذين يشاركون في جميع السباقات التي تقام في سورية ونامل من النادي تكثيف دوراته في تعليم الاطفال الصغار آداب ومبادئ ركوب الخيل من خلال اقامة دورات تدريبية بهدف استقطاب الخامات والمواهب الواعدة كما سيعمل على اقامة دورات لتأهيل المدربين في رياضة الفروسية وتعليمهم مبادئ التدريب الصحيح لإعداد فرسان مبتدئين ومن ثم تأهيلهم بالشكل المناسب للمشاركة لاحقا في مختلف السباقات ، حيث دورات العام الماضي كان لها الكثير من الايجابيات على اللعبة وعشاقها . تنظيم سباقات السرعة سيكون مصدر اهتمام باستمرار لما يلقاه من متابعة ودعم من أبناء اللعبة حيث كان يقام بشغف كبير من الجميع بالتعاون مع جمعية الخيول العربية الاصيلة ومكتب الخيول في وزارة الزراعة بمشاركة أكبر عدد ممكن من الفرسان من مختلف المحافظات السورية بهدف زيادة انتشار هذه الرياضة واستقطاب المواهب الواعدة حيث أن سباقات السرعة التي تم تنظيمها في حماة خلال السنتين الماضيتين شهدت مشاركة واسعة من الخيول والفرسان من مختلف المحافظات. من الجدير ذكره أن المنشأة تعد من المنشآت الكبيرة في القطر واستضافت الكثير من البطولات المهمة وقد أنشئت عام 1996 وتبلغ مساحتها 433 دونماً وتحوي مضماراً لسباق السرعة لمسافة 1260 متراً بداخله ملعب للقفز الدولي بعرض ثمانية أمتار وبطول 80 متراً ، وبكل تأكيد المتعة كبيرة لعشاق هذه الرياضة ولا يعلمها إلا كل من يقترب من حياة هذه الخيول الذي تحتاج للكثير من التعب والمصاريف للوصول لما نشاهده في هذه الرياضة الممتعة .
صفحة مجتمع مع صور

بدء الدردشة
أنتم أصدقاء على فيسبوك