نادي سلحب بإمكانيات متواضعة يتميز برفع الأثقال ويخرج الابطال

برزت رياضة رفع الأثقال في نادي سلحب الرياضي بشكل لافت خلال عقدين من الزمن لأنها ساهمت في تخريج لاعبين متميزين حققوا نتائج لافتة مع منتخباتنا الوطنية في البطولات الخارجية ومن أهم اللاعبين الرباع الذهبي عهد جغيلي وهي تستمر بتوليد النجوم من الجنسين بقيادة مدرب منتخبنا الوطني والمشرف على اللعبة في نادي سلحب محمد رشه ، نادي سلحب أصبح علامة فارقة على مستوى الوطن العربي برفع الاثقال فهو يتميز عن غيره من الأندية التي تمارس اللعبة بوجود أجيال متلاحقة تعشق هذه الرياضة وترغب بممارستها حتى أننا نجد أفراد عائلات بأكملها ذكوراً وإناثاً يتوافدون الى نادي سلحب لممارسة اللعبة رغبة منهم في تعلمها والمشاركة في البطولات المحلية والخارجية حيث يوجد ما يقارب 150 لاعباً ولاعبة يمارسون اللعبة في النادي بدءاً من عمر خمس سنوات فما فوق في فئتي الذكور والإناث لأن المركز التدريبي للنادي يقوم بتدريب الأطفال الصغار على الأوزان الخفيفة وتقنية الحركة مع اتباع كل الوسائل والأساليب التي تنمي موهبتهم وتزرع في نفوسهم حب اللعبة قبل إشراكهم في بطولات الجمهورية وبكل تاكيد طموحه جميع اللاعبين هو تمثيل المنتخبات الوطنية في البطولات الخارجية لأن معظم لاعبي ولاعبات النادي يشاركون خارجياً ما ينمي روح المنافسة فيما بينهم حيث ان منتخبنا الوطني الذي أحرز مؤخراً لقب البطولة العربية في الأردن بكافة الفئات العمرية ضم عشرة لاعبين من النادي من أصل 20 لاعباً كل ذلك وهو يعاني من العديد من الصعوبات التي تواجه هذه الرياضة في النادي أهمها عدم توافر الدعم المادي لممارسة اللعبة حيث يعمل المدربون واللاعبون من دون أي مقابل مادي كما أن المركز التدريبي للنادي يعمل بإمكانات متواضعة وتجهيزات قديمة وهي بحاجة لاستبدال ولا يوجد طبيب أو معالج فيزيائي للرباعين والرباعات كما أن المكملات الغذائية التي يحتاجها الرباع للمحافظة على لياقته لا تكفي ، كل ذلك ونادي صاحب يخرج النجوم ويبصم بالبطولات الخارجية لذلك نأمل من المعنين الكثير من الاهتمام بهذا النادي معقل النجوم برفع الأثقال.
الفداء - احمد السماك :