التخلص من ألم العضلات بعد ممارسة الرياضة

بكل تأكيد ممارسة التمارين الرياضية فيها جهد للعضلات وخاصة عند تكثيف هذه التمارين، لذلك لابد من التخلص من هذه الألم وذلك عن طريق :
1-الاحماء : في البدء علينا أن نعرف ما هو الإحماء، فالكثير منا عندما يشاهدون مباريات كرة القدم يلاحظون اللاعبين يقومون بحركات معينة قبل البدء باللعب، هذه الحركات يطلق عليها الإحماء وهو عبارة عن حزمة من التمارين الجسدية التي يطبقها الرياضي بقصد تهيئة عضلات جسده إلى نشاط بدني لاحق .
أما فوائد هذا الاحماء فعديدة وكثيرة، نذكر منها الآتي : - الاستعداد النفسي والبدني لممارسة نشاط رياضي معين.
- تهيئة العضلات لهذا النشاط بإكسابها الليونة والقابلية لبدء مثل هذا النشاط.
- يعمل على تجنب حدوث إجهاد للرئتين ويساعد على تنظيم التنفس، والدورة الدموية .
- زيادة حرارة الجسم تدريجياً وهو أمر ثبتت نجاعته عبر دراسات مختلفة على وقاية الجسد من الاصابات والتصلب العضلي.
2- القيام بالتمارين بطريقة خفيفة وبهدوء، وعدم القيام بالتمارين في حالة بدنية مشدودة، بل يفضل أن تكون في حالة استرخاء ، هذا الأمر يكسب العضلات الراحة والمرونة في الأداء بعكس التشنج والشدة.
3- تناول المغنيسيوم : يعتبر المغنيسيوم من أهم المعادن تأثيراً على العضلات، فنقصان المغنيسيوم في الجسم البشري يؤدي إلى التأثير على الجهاز العصبي لديه، وحيث إن أعضاء الجسد البشري ومنها العضلات ، مرتبطة بهذا الجهاز، فإن النقص في هذا المعدن سيؤدي إلى اضطرابات في إشارات الجهاز العصبي إليها وبالتالي اضطراب لأدائها، و تعتبر من اكثر نتائجه تقلصات العضلات أثناء النوم، والأرق، ولهذا يصف الاطباء والمختصصون المغنيسيوم للرياضيين، والمرأة الحامل ليساعد على تقوية عضلات الرحم، وهذه إحدى فوائد المغنيسيوم للجسد البشري دون تعداد فوائده الأخرى .
أما أين نجد المغنيسيوم ؟ فهو يوجد في الخضار والفواكه واللحوم وزيت السمك، الأسماك، التفاح، البابريكا، الليمون، منتجات الألبان، كما ويوفر على شكل أقراص، ولكن ينصح بإستشارة اختصاصي أوطبيب للتأكد من الجرعة المناسبة لك .
4- شرب الكثير من السوائل : تعتبر السوائل من أهم المواد التي تساعد على تكوين العضلات ، فهي تكون حوالى 70% من بنية الخلية العضلية، وتعمل على زيادة الكتلة العضلية، وبالتالي على الإنسان أن يحاول أن يصل بتكوين عضلته إلى هذا النسبة، وتعتبر أيضاً من أهم الملينات للعضلات وإكسابها المرونة اللازمة ، ويفضل تناول بعض السوائل الغنية بالمواد الكربوهيدراتية، فهي سهلة الوصول الى العضلات.
5- تناول وجبات خفيفة أثناء ممارسة الرياضة : ينصح الرياضيين بتناول وجبات خفيفة من الطعام والمغذيات، أثناء ممارسة الرياضة، وأكثر ما نلاحظ هذه الممارسة لدى لاعبي التنس، فهذه الوجبات تعمل على تزويد العضلات بالطاقة، وطبيعة هذه الوجبات توجب ان تكون غنية بالمواد الكربوهيدراتية، فيمكن تناول الموز، Hوالعسل
6- ممارسة اليوجا : تعتبر اليوجا من أهم الممارسات المساعدة على ليونة العضلة وتقويتها بذات الوقت، علما ان لليوجا العديد من الأنماط وطرق الممارسة .
7- وزع التمارين على مختلف أنحاء الجسم وقسمها بشكل يومي : يفضل بعض الأشخاص خاصة ممن يمارسون تمارينهم في اندية اللياقة، شمولها لكافة أنحاء الجسم، إلا أنه يمكن القول أنه من الأفضل لو قسم الشخص التمارين حسب مناطق الجسد وحسب جدول معين، فالأرجل لها يوم، والقسم العلوي يوم آخر .
8- أخذ حمام ماء ساخن وبارد : أي إن تبادل بين الحمام بالمياه الساخنة لفترة ثم المياه الباردة لفترة أخرى، وهذا النوع من الحمام يعمل على استرخاء العضلات بطريقة رائعة جدا، وتنشيط الدورة الدموية .
9- التدليك : يشعر الكثير من الأشخاص بالتحسن، وزوال الألم عند التدليك، وينصح ممارسة التدليك مع شخص مختص، أو على الأقل يملك الدراية فيها .
10- عليك بالبروتين وتجنب المواد الدهنية : يكفي أن نقول إن أساس رياضة بناء الأجسام هو البروتين، فهو يحتوي على الأحماض الأمينية الضرورية لتكامل العضلة وبنائها بشكل سليم، أما هذه الأحماض فهي عناصر لاينتجها الجسم البشري، لذا نحتاج لأخذها من مصادرها وهي الألبان والبيض واللحوم البيضاء والحمراء والسمك.