اتفـــــاق ســـــوري- مصـــــــري- تركــــــي علــــــى تنفيذ المرحلة الثالثة من خط الغاز العربي

اتفقت سورية ومصر وتركيا على تأسيس شركة تتولى تنفيذ المرحلة الثالثة من خط الغاز الطبيعي العربي التي تمتد من منطقة الرحاب الاردنية حتى مدينة حمص السورية مروراً بمحطة كهرباء دير علي ومن حمص حتى الحدود السورية التركية.

وأوضح الدكتور ابراهيم حداد وزير النفط في مؤتمر صحفي عقب اجتماع ضمه إلى نظيره المصري المهندس سامح فهمي ووزير الطاقة والثروة المعدنية الاردني عزمي خريسات ووزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي حلمي جولر في القاهرة أمس أنه تم خلال الاجتماع مناقشة سبل الاستفادة من الخبرات السورية والمصرية في مجال النفط لافتاً إلى أن دراسات فنية تجري حالياً بين إحدى الشركات السورية وشركة انبي المصرية لإسناد العمل بالمرحلة الثالثة من خط الغاز الطبيعي العربي داخل سورية إلى شركات سورية ومصرية.‏

من جهته أكد فهمي أنه سيتم العمل على الانتهاء من المرحلة الثالثة لخط الغاز الطبيعي العربي عام 2007 ليتم ربط الخط مع شرق أوروبا وخط نابوكو الذي يربط بين تركيا وبلغاريا ورومانيا والمجر والنمسا والمقرر إنشاؤه بطول 3300 كيلو متر وذلك في إطار اهتمام دول الاتحاد الأوروبي بربط خط الغاز العربي بشبكات خطوط الغاز الأوروبي ليكون أحد الشرايين المغذية للدول الأوروبية وإمدادها بمصادر طاقة نظيفة.‏

الصفحة الاولى