تحقيقات

وحدة تعبئة الغاز في مصياف تأخرت .. فهل سنشهد ولادة قريبة لها بعد حمل طويل ..؟

قبل عام وأكثر كان قد كشف محافظ حماة الدكتور غسان خلف أنه تمت الموافقة على إحداث وحدة تعبئة غاز متنقلة في مدينة مصياف لمواكبة احتياجات أبناء المنطقة من هذه المادة، حيث تم إرسال المعنيين في هذه الوحدة إلى مدينة معربا بريف دمشق للاطلاع على واقع عمل الوحدة المتنقلة فيها للاستفادة من هذه التجربة.

خسائر شركة كهرباء حماة تجاوزت خمسة مليارات ل.س المواطنون: رغم كل ما نعانيه، ورغم التقنين المستمر ، سنبقى أوفياء لقطاعنا العام

خمس سنوات وأبناء سورية الحبيبة صامدون رغم الدمار والخراب والاعتداءات المستمرة من قبل الإرهاب على المرافق العامة والخاصة، إلاّ أن الشرفاء على امتداد الوطن، قالوا كلمتهم وأثبتوا وفاءهم من خلال تكاتفهم مع الجيش العربي السوري في مواجهة الإرهاب، الإرهاب الذي دمر الشجر والحجر، واعتدى على القطاع العام، والنتيجة هي تدمير للبنى التحتية ، التي انعكست سلبياً على واقع حال مواطنينا، ولكن رغم ذلك فهم صامدون.

حول هذا الموضوع والخدمات التي لما يزل قطاعنا العام يقدمها للمواطنين وصموده في وجه الاعتداءات الإرهابية، التقت الفداء عدداً من المواطنين فماذا قالوا؟

بسبب تكاليف النقل الباهظة من مستودع اللوازم في حماة إلى مدارس سلمية جعلت المشكلة الحقيقية في تأمين المدافئ وملحقاتها وليس بتوافر المازوت

تعد المؤسسات التعليمية ممثلة بالمدارس وغيرها أحد أهم العناصر التي تساعد في بناء جيل المستقبل، ولكن للأسف لما تزل معظم المدارس تعاني الكثير من النواقص والصعوبات، وبما أن الشتاء قد حل، فإن موضوع التدفئة وتأمين مادة المازوت في المدارس وخاصة الابتدائية يعد في هذا الوقت أكثر إلحاحاً وضرورة، ولهذا قمنا بجولة في العديد من مدارس مدينة سلمية لتلمس واقع التدفئة فيها، وتبين أن المشكلة ليست في تأمين مادة المازوت وإنما ثمة معضلة مضى عليها أكثر من ثلاثة أعوام ولم تجد الجهات المعنية لها حلاً وهي تأمين اللوازم المدرسية وأحدها المدافئ وملحقاتها إذ إنها متوافرة فقط في مستودع اللوازم في حماة الأمر الذي يجعل

مواطنو مصياف للجيش : لكم منا مع كل يوم- تحية إكبار وتقدير لتضحياتكم

بكل إرادة وتصميم.. وبكل شجاعة وبسالة.. وإيمان وثقة بالنفس.. يواصل الجيش العربي السوري عملياته العسكرية في دحر التنظيمات الإرهابية المسلحة... يواصل تسطير بطولاته في الدفاع عن أرض الوطن وتطهيرها من دنس هذه المجموعات وإعادة الأمن والأمان إلى كل شبر منها...

المواطنون في مصياف مازالوا يعبرون...ومع مطلع كل فجر عن تقديرهم للتضحيات التي يبذلها رجال الجيش العربي السوري يعبرون عن فخرهم واعتزازهم بثباتهم... وشجاعتهم... وبسالتهم... وانتصاراتهم...

كل يوم بطولة جديدة

هل يكون اسماً على مسمى..؟ أسعار الذهب الأخضر "زيت الزيتون" مرتفعة في عز الموسم فهل للمواطن القدرة على اقتنائه؟؟

عرف الإنسان شجرة الزيتون منذ أقدم العصور ، واستمتع بمنظرها ، وتلذذ بطعم ثمرها الأخضر وزيتها الشهي الذي يعطي للطعام نكهة خاصة فباتت رفيقة درب الإنسان ومصدر رزقه في كثير من الأحيان، فهي شجرة معمرة وقد يصل عمرها في بعض الأحيان إلى مئات السنين . ولعله ليس من الغريب أن يتغنى الشعراء والكتاب بشجرة الزيتون ، التي تعد بحق أغصانها رمزاً للسلام والخير والمحبة بين الشعوب ، فيقولون " ياشجرة الزيتون .. يازينة الأشجار ، يا شجرة الزيتون ...ياراية السلام "

ثانوية علي بن أبي طالب نقص الكادر التدريسي والإداري والكتب والوسائل التعليمية يجعلها تحتضر ومديرية التربية مطالبة بإنقاذها

قرابة الشهرين مرا على بداية العام الدراسي، ومن المستغرب أن كثيراً من المدارس لما تزل تعاني خللاً في وضعها، وعدم الاستقرار في العملية التعليمية،وعدم جاهزيتها بشكل فعال وصحيح إلى اليوم، إما بسبب نقص الكادر التعليمي أو غياب الكتب والمقاعد والوسائل التعليمية وغيرها من مشكلات إدارية وفنية ، وتحاول بإمكاناتها المتواضعة ترقيع المشكلات والعمل ضمن الحدود المتاحة لها من أجل تسيير العملية التعليمية، وذلك كله ينعكس بشكل أساسي على الطلاب ويؤدي لتدهور المستوى التعليمي وزيادة أعباء على الكوادر التدريسية الموجودة.

العيادات الشاملة بين الخدمة والهدر والأجور الرمزية العمادي : لأنها الوحيدة المجانية – الصحة : ليست هيئة مستقلة

شهد مبنى العيادات الشاملة في محافظة حماة أواخر العام الماضي عمليات تحديث وتطوير لعدد من الأقسام منها قسم وحدة العناية بصحة النساء والمرأة الحامل ( الصحة الإنجابية ) وصحة الطفل وقسم المخبر وقدحرصت صحة حماة على تجهيز المبنى بكل مستلزمات التحديث للوصول إلى خدمة مميزة للمريض حيث طورت طرق استقبال المرضى وتم تأهيل المخبر من ناحية البنى التحتية والتجهيزات واستراحة المريض .

واقع الصيدلة في المحافظة هل حافظ الصيدلاني على شرف المهنة؟

 مهنة الصيدلة من المهن الإنسانية وخاصة وأن الصيدلاني قد أدى يمين القسم للمحافظة على شرف المهنة وعلى تأدية واجبه على أكمل وجه.. وهذا مانلاحظه بأم أعيننا فبعضهم قد أخلص ليمينه ولعمله وبعضهم الآخر تخلى عن مبادئه وعن الوعد الذي قطعه.

ظاهرة المتصيدل؟

 حتى كثرت في الآونة الأخيرة ظاهرة المتصيدل فكثير  من الصيادلة هاجر خارج البلاد ولكن صيدلياتهم لمّا تزل مفتوحة وتمارس عملها وحتى بنفس الاسم فكيف يتم ذلك؟؟ وتأجير الشهادات موضوع قديم وشائك وهذه الظاهرة كانت مقتصرة على الريف لذلك لم تعد هناك فرص للصيادلة  الجدد وحتى الفرص  تكاد  تكون معدومة.

رحلة العذاب في مصياف المحروقات وشتاء بارد.. نقص الكميات أم خلل في التوزيع..؟

في كل عام ومع قدوم فصل الشتاء نعاود الكتابة عن أزمة المازوت ومع اشتداد موجة البرد تشتد أزمة المازوت.. رغم المحاولات الجادة من قبل الجهات المعنية لتوافر هذه المادة قبل حلول الأمطار وبرد الشتاء وبالفعل لم تعد مسألة توافر المادة مشكلة بالمعنى الدقيق لهذه الكلمة ولكن ثمة مشكلات في أسلوب التوزيع من جانب المحطات والموزعين تظهر حادة أمام المواطنين وأيضاً أمام المعنيين حيث كثرت الاستفسارات وإشارات الاستفهام في وقت تصر فيه الحكومة على توافر المادة بكميات مناسبة وخصوصاً في هذه الأوقات كما ذكرنا سابقاً.. الأمر الذي وحسب الواقع القائم في منطقة مصياف ..

أهالي محردة : نقاتل حتى النصر أو الشهادة – الإرهابيون لا مبدأ لهم ولا عقيدة

مباركة هي القامات التي تصنع مأثرة الصمود.. مأثرة لم يسجل لها التاريخ العسكري مثيلاً إنها إرادة القتال والصمود والثبات حتى يتحقق النصر غير آبهين بالشهادة فدماؤنا ترخص أمام تراب الوطن الغالي والشهادة وسام نعلقه على صدورنا ليرفع أبناؤنا رؤوسهم عالياً فنحن السوريين الذين لا نهاب الموت ، هذا ما أكده عدد من رجال الجيش والمواطنين في منطقة محردة.

لا مبدأ لهم ولا عقيدة

فادي شموط قال: نواصل العمليات العسكرية لتحقيق النصر الأكيد وهذا تأكيد على إصرار الجيش السوري على تحرير الأرض وتطهيرها من الأوباش الغاشمين الذين لا مبدأ لهم ولا عقيدة تذكر.

الصفحات

اشترك ب RSS - تحقيقات