تحقيقات

تدهور الثروة الحيوانية خسارة أكثر من مليوني رأس بقيمة مليارات الليرات بسلمية وريفها

الثروة الحيوانية، بسورية بشكل عام، وبمنطقة سلمية بشكل خاص، عاشت سنوات ازدهار كبيرة، قبل الأحداث التي عصفت بسورية، وكان لها دور كبير في دعم الاقتصاد الوطني، لكن بسبب الأزمة والحرب، تدهورت بشكل ملحوظ وكبير، والخسائر بملايين رؤوس المواشي، ومليارات الليرات السورية، وبحسب وزارة الزراعة، تراجعت لأكثر من 40% بسنوات الأزمة، وبلغت الخسائر 8ر399 مليار ليرة تقريباً.

الأغذية المكشوفة .. يزداد انتشارها مع بدء العام الدراسي أطفالنا مغرمون بها .. والرقابة غائبة

تؤكد الإحصاءات أن عدد الإصابات بالملايين في كل عام نتيجة لتناول الأطعمة المكشوفة، التي تعد مصدراً للتلوث وعاملاً لنشر الأمراض ، ورغم كل مخاطرها على الصحة نراها منتشرة وبكثرة ولا سيما مع بداية العام الدراسي ، حيث ينتشر الباعة الجوالون أمام المدارس يبيعون مأكولات ومشروبات تهدد سلامة أطفالنا بدون التقيد بأدنى الشروط الصحية .
 والطامة أن هذه الأطعمة مرغوبة ومحببة لدى الأطفال ، والذي يلجأ غالبيتهم إلى شراء ما يحلو لهم وما يرغبون به من دون علم أهلهم .
لم يقتنع

محصول الزيتون .. خسائر كبيرة.. وحكاية معاناة ... تلكؤ بمكافحة ذبابة الثمار .. وغياب الترشيد والوقاية..

 حين كتبنا منذ فترة زمنية ليست طويلة.. وقلنا إن كل الدلائل  تشير إلى موسم متميز هذا العام لأشجار الزيتون  في محافظة حماة استندنا إلى مابدت عليه الحقول من جهة وإلى ماقاله لنا الإخوة الفلاحون الذين كانوا يتابعون حقولهم .. من غير أن يعلموا ما الذي ينتظرهم،
 والذي كان ينتظرهم .. يبدو أنه لم يكن متوقعاً.. فحسابات الحقل  لم تنطبق على حسابات البيدر، والأشجار التي كانت تحمل الثمار  بشكل كبير،

صوران متشبثة بالتعليم ومصرة على الحياة ... المطلوب الإسراع بالترميم ... مدارس بلا أبواب ونوافذ

لن نتجادل كثيراً حول حقيقة مؤكدة عن تأثير الحرب الإرهابية التكفيرية في كل مناحي الحياة ومنها جانب التعليم، وما مدينة صوران إلا جزءاً من هذا الوطن الحبيب لكن ربما أوقعها حظها العاثر في خسائر أكبر من غيرها .

الفداء استطلعت عدة آراء حول واقع التعليم هناك بعد أكثر من عام على عودة الأهالي إليها .

مشهد بائس

مازلت أحتفظ بذاكرتي ذاك المشهد البائس عن مدرسة راكان سالم الثانوية مطلع العام الماضي، فالإداريون افترشوا الأرض أووضعوا بعض الحصر أو الطراريح من دون أية نافذة أو باب كانت كامل المدرسة .. أصر المعلمون والتلاميذ على الدوام متحدين الإرهاب.

رغم امتلاكها استثمارات بمئات الملايين بلديات مصياف تتذرّع بضعف إمكاناتها للموسم المطري

ورغم أننا مشتاقون لكل قطرة مطر هطلت وستهطل ولاسيما بعد الانحباس المطري  الذي طال، إلاّ أنه مع بداية هطول الأمطار تبدأ الفضائح والإرباكات ويبدأ المواطن بمواجهة المشكلات الناتجة عن هطول الأمطار من فيضانات في الشوارع وتشكل المستنقعات والبرك، وبالتالي إعاقة الحركة سواءً للمارة أم للسيارات أو دخول المياه إلى البيوت أو المحال التجارية ،وهذا في حال عدم تهيئة السواقي المطرية أو العبارات بشكل جيد
 لاستقبال الأمطار  أو عدم وجودها أصلاً كون الهدف الأول منها  هو تصريف مياه الأمطار بشكل فني .

استجابة لما نشرته الفداء مصادرة 60 دراجة سائقوها مراهقون .... الحملة عليـها مسـتمرة في سـلمية

استجابة لما نشرته الفداء في عددها رقم /15829/ الصادر بتاريخ 17/9/2018 حول إزعاج الدراجات النارية والمراهقين الذين يقودونها أمام مدارس البنات في سلمية .
قامت قيادة شرطة المنطقة بحملة على هذه الظاهرة ، وصادرت العديد من الدراجات النارية المزعجة ، وحوّلت سائقيها إلى القضاء ، في محاولة للقضاء على هذه الظاهرة .

المباقر تجدد قطيعها 1529 بكيرة لمباقر المحافظات و1537 بكيرة للمربين

 عملت المؤسسة العامة  للمباقر على استيراد عدد من البكاكير من عرق هولشتاين من ألمانيا  بهدف تجديد القطيع في مباقرها وكذلك عند المربين عبر بيع عدد من هذه الأبقار إليهم عن طريق المصرف الزراعي.

شبكة كهرباء مصياف خطـوات لزيادة الطـلب عــلى الطــاقة استعداد لمواجهة الأحوال الجوية والحوادث

تعد الطاقة الكهربائية البنية التحتية الأساسية للحياة المعاصرة اقتصادياً واجتماعياً ، ولذلك يقاس مدى التطور بمقدار ما يمكننا ذاتياً من تأمين هذا المصدر الهام من مصادر الطاقة ، وتوزيعه بالشكل الأمثل على المواطنين والتجمعات السكانية.
ومن هذا المنطلق أولى قسم كهرباء مصياف وبالتعاون مع شركة كهرباء حماة مسألة التيار الكهربائي وعدم انقطاعه وصيانة الخطوط ومراكز التحويل الأرضية والهوائية العناية الأولى والاهتمام المطلق ،وذلك بهدف تلبية الطلب المتزايد على الطاقة مع مواجهة الحالات الطارئة والعواصف الجوية والحوادث.

حتى اليوم طلاب بلا كتب مدير المطبوعات يتهم مديري المدارس بالتقصير :

أصبح نقص الكتب المدرسية هاجساً يؤرق الطلاب وأولياءهم مع انطلاقة كل عام دراسي جديد ، حيث إن عدم توافر بعض الكتب وخاصة الأساسية يتسبب في إرباك وعرقلة العملية التعليمية ، ورغم سعي إدارات المدارس في محاولة تأمين هذه الكتب إلا أن جميع المساعي باءت بالفشل والسبب عدم توافرها في مراكز المستودعات المنتشرة في المناطق أو في المستودع المركزي بحماة .

الخدمات معدومة في كراج مصياف سائقون : «كراجية 1000 ليرة» مقابل لاشيء! مجلس المدينة : تشكيل لجنة لإعادة تقييم الاستثمارات

تعد مراكز الانطلاق في كل مدينة عصب الحركة اليومية وبالتالي فإن تخديمها يعد من الأولويات حيث يرتادها آلاف المواطنين يومياً
ورغم أهميتها لما تزل هناك مراكز كثيرة تفتقد أدنى الخدمات الضرورية المطلوبة وكراج الانطلاق في مصياف واحد من هذه المراكز.

الصفحات

اشترك ب RSS - تحقيقات