مجتمع

الجوال بيد الأطفال ..خطر مبطن

ظاهرة بدأت تستشري في مجتمعنا ، وأصبح ضررها أكثر من نفعها ألا وهي ظاهرة استخدام الجوال من قبل الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين (7 ــ 15) سنة .
فترى الكثير من هؤلاء الأطفال يملكون أجهزة خاصة بهم وبموافقة الأهل الذين وفروا لهم أحدث الأجهزة  ذات التقنية العالية غير آبهين بأضرارها والتي قد يكون ضررها الصحي والاجتماعي أكبر من نفعها لهم .
ويذهب بعض الأهالي مبررين ذلك أنهم ليضمنوا الاتصال بأولادهم والاطمئنان على سلامتهم ، وهنا على الأهل تحمل مسؤولية مراقبة الطفل مع المتابعة المستمرة له .

حي المدينة / حارة الدهان

 ـ حارة الدهان من الأحياء القديمة لمدينة حماة ولا زالت  بعض العائلات القديمة منذ مئة عام ولغاية الآن تقيم فيه وقد شقت الطرقات لأجل تحسين وضعه والدخول والخروج  منه  بسهولة .
 كما تسمى باسم زقاق الجب ـ كان يوجد فيها بئر يروي أهل الحي قديماً ومكانه الآن وسط الساحة وهو مغلق منذ خمسينيات القرن الماضي.
 ـ بعد الرجوع لأهل الحي ومنهم القدماء في سكناهم  لم أجد جواباً لسبب التسمية , علماً أنه في سجلات المحكمة الشرعية ذكر هذا الحي باسم ( زقاق حارة الدهان)

الأزمة وأثرها على الطفولة

لم يعد الطفل مروان من مدينة معرة النعمان كما كان من سابق يلعب ويمرح ويذهب الى المدرسة مع أصدقائه وأبناء حيه.. غابت عنه كل هذه المظاهر وفقد أشكال السعادة التي يراها الطفل بين جيرانه وأصدقائه.. لم يعد عنده للحياة طعم، فمرارة البعد عن المنزل جعلته يكره الحياة وييأس من كل شيء حتى أنه اضطر إلى ترك المدرسة ليعمل صانعاً في إحدى المحال في الصناعة .. هو لم يكن الوحيد بل على العكس هذا غيض من فيض ممن أثرت عليهم الأزمة وهجرهم الإرهاب فدمر لديهم كل شيء حتى الأمل في العودة الى منازلهم.
غصة

اللامبالاة في اجتياز الشوارع . . وشوارع باتت للعب الأطفال

 يمشي الكثير من الناس بلا مبالاة في منتصف الطريق متبختراً ..ومنهم من يحمل جوالاً منغمساً فيه... كما تكثر ظاهرة ترك الأولاد يقطعون الشارع أو يلعبون بحركاتهم المفاجئة الجنونية أحياناً وخاصة في الأرياف دون أن يرافقهم أحد ليفاجأ السائق بعبور مفاجئ لهم.. ليقع المحظور.

الطفلة الفلسطينية صالحة حمدين تفوز بجائزة هانز كريستيان الدولية للقصة الخيالية

صالحة حمدين طفلة من فلسطين فازت بجائزة هانز كريستيان الدولية للقصة الخيالية من بين 1200 عمل من جميع أنحاء العالم عن قصتها (حنتوش).

الجلطة الرئوية “ ضيق التنفس “أهم الأعراض وأكثرها شيوعاً تحدث في الشرايين الرئوية

الجلطة تعني انسداد أحد الأوعية الدموية في الجسم ، وعادة ما تكون نتيجة لتخثر الدم ، والجلطات قد تحدث في الشرايين أو الأوردة ، كما أنها قد تحدث في الجهاز الدوري الأساسي أو الجهاز الدوري الرئوي .
حول هذا النوع من المرض كان لنا لقاء مع الطبيب المختص خضر عثمان الذي حدثنا بالتفصيل عن هذا النوع من الجلطات وأجاب عن أسئلتنا التي بدأناها :

دورة ( الإبصار ) تعيد لفاقدي البصر الكلي بصيرتهم

  فعل الإرهاب فعلته بهم ، أذاهم جسدياً ، لكنه فشل في الحد من صمودهم ومقاومتهم وأرواحهم الحية ، وصبرهم وجلدهم على إصاباتهم ...
إنهم الشهداء الأحياء من عسكريين ومدنيين ، الذين يصرون على متابعة الحياة بتفاؤل يحسدون عليه ...

خطوة نحو السلام يزرعها 25 متطوعاً على جدران مدينة سلمية

بهدف زرع البهجة والسرور وعكس صورة لتجديد الحياة بألوان الفرح والأمل ، عمل 25 متطوعاً من فريق (خطوة )على بث رسالة السلام والمحبة من خلال رسومات جدارية استهدفت جدار ثانوية زينب للبنات ، بالإضافة إلى أماكن أخرى تضمنت مواضيع حيوية وهامة كالموسيقا والطفولة والمسرح ، بالإضافة لمعاني إنسانية وأخلاقية وقيم مجتمعية .

مساعدة الرجل لأهل بيته ...هل تنقص من رجولته ؟

هناك كثير من الرجال يعتبرون أن مساعدة المرأة في الأعمال المنزلية تقلل من قيمتهم أو رجولتهم ، خاصة الأعمال التي تستهلك من طاقة وجهد المرأة ، هذا الشعور بالعناء الذي تتكبده النساء داخل وخارج البيت يؤدي إلى ظهور مشاعر العداوة بين الزوجين .
ماذا يحدث لوساعد الرجل زوجته في الأعمال المنزلية ؟ هل هذا فعلاً يقلل من قيمته أو رجولته ؟ وماذا لو كانت هذه المساعدة تمنح الحياة الزوجية الاستقرار والسعادة الزوجية ، فهل ترفض فقط لمجرد أن بعض الأشخاص يعتبرونها سلوكاً غير  مقبول اجتماعياً .

مشكلات نساء الشهداء في ظل الأزمة .. ؟ !

طالما كانت المرأة رمزاً للعطاء والتجدد منذ أساطير الأولين ، ومع ذلك فقد عانت ما عانته لتثبت أنها قادرة على الوقوف جنباً إلى جنب مع الرجل وتوازيه في النواحي كافة بل وتتميز عنه في بعضها .
لكن وفي ظل الأزمة الحالية تغيرت الظروف وتبدلت المعطيات فكما يخوض الرجل معارك الشرف على الجبهات ، تخوض المرأة معركتها وبكل شرف مع الحياة ومؤخراً بدأت تطفو على السطح مشكلات جديدة هي نتاج طبيعي لتعقيدات الظروف وهذا ما تطلب وعياً مضاعفاً لاستيعاب المشكلة .
ويذخر الواقع بأمثلة لا حصر لها لنساء تحدين واقعهن .
وسوسن هي زوجة شهيد حي روت قصتها بتأثر وهي تحمد الله في كل لحظة قائلة :

الصفحات

اشترك ب RSS - مجتمع