طفولة

من نوادر جحا

ذات يوم أراد جحا أن يقوم بفتح عيادة خاصة له، فقام بإستئجار غرفة صغيرة ووضع عليها هذا الإعلان : نعالج جميع الأمراض بعشرين دينار فقط وإن لم يكتب الله عز وجل لك الشفاء نعيد لك ضعف المبلغ .. وفي اليوم التالي جاء رجل وقرأ الإعلان فأعجب به بشدة وخطرت علي باله فكرة شريرة فقال الرجل في نفسه : ما هذا الغبي، سوف أدعي المرض الآن وأدخل إلى العيادة وأضحك عليك يا جحا حتى آخذ منك ضعف المبلغ دون أي تعب أو مشقة .

حكاية طفولة : الجَــــــــدُّ

 إذا أردتم رؤية جدي, تعالوا معي..
 فهو يحب الأولاد, ويقص حكايات مدهشة, لايمكن أن تُنسى ..
 انظروا ..
 إنه هناك في بستانه, على طرف النهر، منهمك في تسميد الأرض, حول جذوع أشجار التفاح..
 ألحقُ بجدي دائماً, بعد انصرافي  من المدرسة, يناولني معولاً, ويقول: اشتغل.. يجب أن تعرف  كيف تمسك بالأشياء!
 وفي كل مرة .. كانت كفاي الصغيرتان تتورمان من حمل المعول.. جدي يبتسم .. حين يرى ذلك!
 يشدني إلى صدره , ويربت بكفه على ظهري .. ثم يقول بصوت عذبٍ: لقد تعلمت شيئاً .. هات المعول..
 ولكن حاول دائماً أن تجرب.. انظر, اضرب هكذا .. هكذا ..

نشاطات شبيبية صيفية

أصدقائي الأطفال :عادت المعسكرات الطلائعية والشبيبية إلى ربوع محافظتنا الجميلة فملأ فرح الطلائعيين والشبيبيين باحات المدارس و أخذت نشاطاتهم مناحي متعددة فيها من الفائدة والأهمية الكثير فكانت فيها الألعاب الرياضية والنشاطات الفكرية والمحاضرات الثقافية ونهل منها طلابنا العلم والثقافة والأدب ، كما عادت مسابقات الرواد على مستوياتها كافة، وقبل أيام غادرنا فريق حماه للمشاركة في مسابقات الرواد على مستوى القطر في مدينة اللاذقية واحتضنهم أهاليها بكل حب وندعو لهم بالتوفيق والنجاح ، كل هذا له مؤشراً واضحاً وهو عودة الأمان والأمن إلى ربوع قطرنا الغالي .

أحبائي:

قصة قاسم الثرثار

اعتاد قاسم الثرثار أن يضطجع كل مساء, فوق المصطبة, أمام داره الطينية .. وتحت عريشة العنب تماماً.

 زوجُه زينب تترك إبريق الشاي , والأكواب أمامه في صينية صغيرة , وتنصرف إلى عملها..

 أما هو فيظل يتقلب على الحصيرة, يرتب أكاذيبه عن أهل القرية, ويلفق كل يوم كذبة جديدة, يضحك  بها أصحابه الذين يحبون السهر معه.

 حيت يكتمل عددهم, يتربع قاسم أمام الإبريق يصب الأكواب للأصحاب يرشفون الشاي المعطر  بالنعناع، ويستمعون إلى أحاديثه ويضحكون.. يتنحنح قاسم:

 ـ إحم .. إحم, أتدرون لماذا أرسل أبو حمدان ولده إلى المدينة باكراً؟!

 يسأل الأصحاب:  ـ لماذا ياقاسم؟

الوطن يحيى بالضمير

أصدقائي الأطفال :الوطن يبقى حراً أبياً حين يكون ضمير أبنائه صاحياً متيقظاً وواعياً وبالمقابل فإنه يتقهقر ويموت حين تموت الضمائر وتذبل الأخلاق و تنتفي القيم والمشاعر من خلال قراءتي لنضال شعوب العالم وجدت هذه القصة الرائعة التي تتحدث عن الإحساس النابع من ضمير متوقد لدى الفيتناميين الذين قاتلو ببسالة لتحرير بلادهم من الاحتلال الأمريكي فحين قررت الولايات المتحدة الأمريكية التفاوض مع الثوار الفيتناميين بعثت لهم أن يرسلوا وفداً يمثلهم في باريس للتباحث حول وقف الحرب بعد أن أوغل ثوار فيتنام بالجنود الأمريكان ..

الوطن يحيى بالضمير

أصدقائي الأطفال :الوطن يبقى حراً أبياً حين يكون ضمير أبنائه صاحياً متيقظاً وواعياً وبالمقابل فإنه يتقهقر ويموت حين تموت الضمائر وتذبل الأخلاق و تنتفي القيم والمشاعر من خلال قراءتي لنضال شعوب العالم وجدت هذه القصة الرائعة التي تتحدث عن الإحساس النابع من ضمير متوقد لدى الفيتناميين الذين قاتلو ببسالة لتحرير بلادهم من الاحتلال الأمريكي فحين قررت الولايات المتحدة الأمريكية التفاوض مع الثوار الفيتناميين بعثت لهم أن يرسلوا وفداً يمثلهم في باريس للتباحث حول وقف الحرب بعد أن أوغل ثوار فيتنام بالجنود الأمريكان ..

كيف جاءت فكرة تنظيم كأس العالم؟

  ترجع فكرة إقامة كأس العالم لكرة القدم إلى أول اجتماع للإتحاد الدولي لكرة القدم عام 1904 في باريس وبحضور سبع دول هي سويسرا بلجيكا الدانمارك فرنسا هولندا إسبانيا السويد حيث تبنى الإتحاد الدولي فكرة إقامة بطولة عالمية لكرة القدم بعد أن استغرق القرار وقتاً طويلاً للاتفاق عليه بسبب عدة صعوبات كانت أبرزها رفض اللجنة الأولمبية الدولية لفكرة البطولة خوفاً من تأثيرها على الدورات الأولمبية العريقة وكذلك خوفاً من سيطرة الإتحاد الدولي على اللعبة الأكثر شعبية في العالم.

قصة وعبرة

"جلس عجوز حكيم على ضفة نهر وفجأه لمح قطاً وقع في الماء ، وأخذ القط يتخبط، محاولاً أن ينقذ نفسه من الغرق .

قرر الرجل أن ينقذه ، مدّ له يده فخرمشه القط، سحب الرجل يده صارخاً من شدّة الألم ولكن لم تمض سوى دقيقة واحدة حتى مدّ يده ثانية لينقذه ، فخرمشه القط سحب يده مرة أخرى صارخاً من شدة الألم ، وبعد دقيقة راح يحاول للمرة الثالثة !!

على مقربة منه كان يجلس رجل آخر ويراقب ما يحدث ?

فصرخ الرجل :

أيها الحكيم ، لم تتعظ من المرة الأولى ولامن المرة الثانية ، وها أنت تحاول إنقاذه للمرة الثالثة ؟

الخالدون

هنا على بوابات الزمن

رفعوا الرايات

عزّاً وفخراَ

هنا كتبوا ملاحم نصر ٍ

ومضوا إلى العلياء

عانقوا النجوم

خلّدوا الأسماء

فازدانت الدنيا

نُبلاً وطُهرا ...

هنا ثبتوا

هنا قاوموا

هنا أستشهدوا

هنا سالت دماؤهم

فأينعت ورداً وزهراً

هنا مروا

عبروا الخلود

وما استكانوا للمعتدي

يوماً

الخالدون

من عليائهم

ألقوا التحية

وعبروا البرزخ الأبدي

نحن هنا

نصنع للأوطان فجراً ...

 

 

 

معلومة ليس إلاّ..مــــن هـــــي كليــوباتــــرا؟

- اسمها يوناني الأصل يتألف من مقطعين أولهما «كليو» ويعني فخر، والثاني «بترا» ويعني وطن، أي إن اسمها كاملاً يعني «فخر الوطن».
- ملكة مصر القديمة ومن أكثر النساء سحراً وجاذبية على مدى التاريخ.
- لم تكن صارخة الجمال لكنها اشتهرت بالذكاء و السحر و الجاذبية و الفطنة و الطموح.
- في بعض الأحيان كانت تتصف بعدم الرحمة و قسوة القلب لكنها تهتم اهتماماً كبيراً بمصالح رعاياها وتعمل لخيرهم فاكتسبت حبهم.
- أحبت كليوباترا (( يوليوس قيصر )) و((مارك انطوني)) القائدين الرومانيين المشهورين في عصرها.

الصفحات

اشترك ب RSS - طفولة